إرشادات من أجل تعزيز الابتكار في القطاع العام في المنطقة العربية تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

إرشادات من أجل تعزيز الابتكار في القطاع العام في المنطقة العربية

يساعد الابتكار في القطاع العام على تحسين الرفاهية الاجتماعية والنمو الاقتصادي والإدارة البيئية للبلدان من أجل مستقبل أفضل ومستدام وذلك من خلال تحفيز أفكار جديدة سواء أكانت منتجات أم خدمات أم سياسات أم برامج أو عمليات.
 
يركز هذا الدليل على الابتكار في القطاع العام إذ يوضح أمثلة وأنماط مختلفة تساعد الحكومات والمؤسسات والمكاتب العامة على تحفيز الابتكار. تذهب الدراسة إلى أبعد من ذلك، إذ تقدم نماذجاً متعددة صُممت كمساعد في اختيار وتصميم وتنفيذ الممارسات والمبادرات الابتكارية في القطاعات العامة العربية.

 
سيجد القراء في الملحقات الكثير من المعلومات المُعدة للمزيد من الاطلاع وتشجيع الابتكار بين مسؤولي القطاع العام والمهتمين بهذا الموضوع.
 
يوجد أيضاً دليل مرجعي للدراسة مكون من مجلدين، المجلد الأول يقدم مراجع لأنماط متنوعة من مصادر المعلومات حول القطاع العام مع نموذج تمهيدي حول الطريقة التي يتم من خلالها تحديد المصادر، والمجلد الثاني هو خلاصة لأدوات وتقنيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي يمكن أن تساعد في تنمية وتنفيذ المبادرات الابتكارية في القطاع العام.
 
يدعم الابتكار في القطاع العام وبشكل مباشر الهدف 16 من أهداف التنمية المستدامة والذي مضمونه: " تعزيز وجود مجتمعات عادلة وسلمية وشاملة للجميع تحقيقا للتنمية المستدامة، وتوفير إمكانية اللجوء إلى القضاء أمام الجميع، والقيام على جميع المستويات ببناء مؤسسات فعالة خاضعة للمساءلة". إن القطاع العام، من خلال التطوير الذاتي للحلول المبتكرة، بإمكانه الوصول إلى الهدف 16 للتنمية المستدامة وغاياته، بالإضافة إلى غايات تتعلق بأهداف أخرى مثل الهدف الخامس والتاسع والعاشر.