تمويل التنمية المستدامة: المحتوى الإعلامي تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

تمويل التنمية المستدامة: المحتوى الإعلامي



فيديو
 

 

تويتر

هل تعلم أن المنطقة يمكن أن تجني نحو 16 مليار دولار كموارد إضافية لتمويل التنمية بحلول عام 2030 إذا خُفضَت تكاليف الحوالات حسبما توصي به أهداف التنمية المستدامة؟ ترقبوا مؤتمر غدًا حول تمويل التنمية المستدامة

وفقًا لـ ، في ظلّ التراجع الاقتصادي العالمي والتغيرات السياسية في المنطقة ، انخفضت التدفقات الداخلية للاستثمارات المباشرة الأجنبية منذ 2008 بمعدل 60%. ليس هذا هو التمويل الذي تسعى المنطقة إليه من أجل تحقيق . للمزيد

في حال بقيت الاتجاهات الحالية للتدفقات الصافية العابرة للحدود كما هي، ستحتاج المنطقة إلى 2.3 تريليون دولار لتمويل التنمية وتحقيق أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030 زائد كلفة الأهداف العالمية نفسها التي سبق أن قدّرت بـ3.6 تريليون دولار. للمزيد

تُعَدُّ المنطقة دائنًا صافيًا بالنظر لحجم الودائع والأصول المستثمرة خارجها حيث بلغ الفارق بين عمليات الإقراض والاقتراض 223.3 مليار دولار عام ٢٠١٦ لصالح مصارف ومؤسسات غير مالية أجنبية. تابعوا مؤتمر تمويل التنمية في 28 و29 ت2/نوفمبر في  

يُفتَتح الأسبوع المقبل مؤتمر تمويل التنمية المستدامة بمشاركة كلّ من الأمين التنفيذي لـ بالوكالة والنائب الأول لرئيس والأمين العام لـ ونائب رئيس محكمة النقض في ورئيس مجموعة الـ77 والصين ووزيري المالية في ومصر 

تقدّر معدل التدفقات المالية غير المشروعة التي خرجت من المنطقة بسبب التلاعب بالفواتير والعقود التجارية بـ42.8 مليار دولار. تابعوا مؤتمر تمويل التنمية المستدامة الذي يسعى إلى وضع أولويات التمويل العربية في صدارة أجندة التمويل الدولية 

هل تعلم أنّ المنطقة تخسر 2.8 دولار مقابل كلّ دولار تربحه من الحوالات، وأنّ كلّ دولار تربحه من الديون الخارجية، تخسر بالمقابل منه 1.5 دولار من سداد الديون؟ تناقش مع خبراء عالميين كلّ ذلك وكبح التدفقات غير المشروعة في 28 ت2/نوفمبر. 

في وقت تتزايد فيه وطأة أعباء الدول لتمويل التنمية المستدامة إثر ارتفاع فجوة التمويل والتحديات التي تواجه تعبئة الموارد الخارجية، تجمع صانعي قرار وخبراء يومَي 28 و29 ت2/نوفمبر الجاري لمناقشة كيفية كبح التدفقات المالية غير المشروعة  
 

 

الصحف والمجلات