لجنة التنمية الاجتماعية، الدورة 11 تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

لجنة التنمية الاجتماعية، الدورة 11

شارك: 
17
-
18
تشرين الأول/أكتوبر
2017
الموقع: 
الخرطوم، السودان
نوع الفعالية: 



أنشئت لجنة التنمية الاجتماعية بناءً على القرار رقم 198 (د-17) الصادر عن الدورة الوزارية السابعة عشر للإسكوا والمؤرخ 31 أيار/مايو 1994، والذي اعتمده المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة بموجب قراره رقم 27/1994 المؤرخ 26 تموز/يوليو 1994.  وتهدف اللجنة إلى تعزيز التعاون الإقليمي من خلال المشاركة الفعّالة للجهات المعنية في الدول الأعضاء في تخطيط وتنفيذ برنامج عمل الإسكوا في مجال التنمية الاجتماعية. وعقدت اللجنة دورتها الأولى في عمان في عام 1997. وتلا ذلك عقد ثماني دورات في مواقع مختلفة بين الاعوام 1999 و2013. وعقدت الدورة العاشرة للجنة التنمية الاجتماعية في مدينة الرباط في المملكة المغربية في عام 2015، فيما ستعقد الدورة الحادية عشرة، باستضافة كريمة من حكومة السودان في مدينة الخرطوم بتاريخ 17 و18 تشرين الاول/اكتوبر 2017.

وستسعى هذه الدورة إلى توفير منتدى لإشراك الدول الأعضاء في مناقشات معمقة وتبادل الخبرات والمقترحات وصياغة التوصيات حول برنامج عمل الإسكوا والقضايا المحورية التي تساهم في تحقيق التنمية الاجتماعية في المنطقة العربية. وسوف تبدأ الدورة باستعراض ومناقشة الإجراءات التي اتخذتها شعبة التنمية الاجتماعية في الإسكوا تنفيذاً لبرنامج العمل في مجال التنمية الاجتماعية وللتوصيات التي أصدرتها اللجنة في دورتها السابقة. وتحديداً، ستعرض الأمانة التنفيذية الخطوات التي اتخذتها لتشكيل فريق خبراء معني بالأشخاص ذوي الإعاقة للمتابعة في الفترة الفاصلة بين دورات اللجنة؛ والاستبيان الذي أجرته حول البرامج والأنشطة التي تنفذها شعبة التنمية الاجتماعية؛ وإعلان تونس بشأن العدالة الاجتماعية؛ والمساعدة الفنية التي تقدمها الاسكوا في مجال البعد الاجتماعي لأهداف التنمية المستدامة.

وستتناول اللجنة أيضاً ثلاثة مواضيع إقليمية مختارة في مجال التنمية الاجتماعية وهي الاجندة الحضرية الجديدة، والتحولات في التركيبة العمرية، والعدالة بين الأجيال. وسيفسح المجال للدول الاعضاء لإبداء الاقتراحات والتوجهات حول برنامج عمل الاسكوا لفترة السنتين 2018-2019 في مجال التنمية الاجتماعية، وتقديم توصيات محددة وعملية تعين الاسكوا في ترشيد أنشطتها بما يضاعف الإفادة منها ويتناسب بشكل أمثل مع احتياجات دول المنطقة. 

4- التقرير النهائي