الإسكوا وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون بينهما تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

الإسكوا وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون بينهما

18
تشرين الثاني/نوفمبر
2016
بيروت-مراكش

في 17 تشرين الثاني/نوفمبر 2016، وقّعت الإسكوا، ممثَّلةً بالأمينة التنفيذية الدكتورة ريما خلف، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، مُمَثَّلاً بالمدير التنفيذي إريك سولهايم، مذكرة تفاهم على هامش الدورة السنوية الثانية والعشرين لمؤتمر الأطراف، وهو الهيئة التقريرية العليا للاتفاقية-الإطار للأمم المتحدة بشأن التغيرات المناخية المنعقدة في مراكش، المملكة المغربية، من 7 إلى 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2016. تسعى مذكرة التفاهم إلى توحيد التعاون والفعالية بين الطرفين وتطويرهما وتفصيلهما وذلك من أجل تحقيق الأهداف المشتركة المتعلقة بالالتزامات البيئية المتفق عليها دولياً وخطة التنمية المستدامة لعام 2030 وأهداف التنمية المستدامة ومن أجل مساعدة المنطقة العربية بشكل أفضل بالسياسات والبرامج البيئية المنسقة.
 
وتنصّ مذكرة التفاهم على أن يتعاون الطرفان على دمج الأبعاد البيئية الواردة في خطة التنمية المستدامة لعام 2030 في الإجراءات الإقليمية وعلى تنسيق عملية تنظيم الاجتماعات والقمم التحضيرية السنوية إضافة إلى دعم رعاية مجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة وآخرين.
 
واتفق الطرفان أيضاً على القيام بأنشطة مشتركة في عدد من المجالات المواضيعية بما فيها الحوكمة وبناء القدرات على تقوية المؤسسات الانتقال إلى اقتصاد أخضر شامل استهلاك وإنتاج مستدامين التكيف مع التغير المناخي إدارة الموارد المائية المتكاملة والعلاقة بين الغذاء والطاقة والمياه.
 
الجدير بالذكر أنّ الإسكوا تعاونت مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة على مسائل عدة، من ضمنها الإجراءات التحضيرية الإقليمية لقمة الأرض "ريو +20" (2012)، ومرحلة ما بعد 2015، وفي الآونة الأخيرة خطة التنمية المستدامة لعام 2030 إضافة إلى طاولات مستديرة واجتماعات حول الاستهلاك والإنتاج المستدامين ومؤشرات التنمية المستدامة.