Technical Cooperation تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

التعاون الفني

الهدف من البرنامج العادي للتعاون الفني هو تقديم المشورة إلى البلدان الأعضاء في تنفيذ التزاماتها الإقليمية والعالمية.  ويشمل التعاون الفني خدمات استشارية، وأنشطة تدريب، ومشاريع ميدانية، تقدَّم بناءً على طلب البلدان الأعضاء، فتتمّم عمل اللجنة التحليلي والمعياري.  وترتبط الخدمات والأنشطة المختارة باحتياجات البلد الذي يطلبها. واللجنة تعمل على تكييف خدماتها مع احتياجات البلدان الأعضاء، تماشياً مع استراتيجية التعاون الفني المعتمدة في الدورة الرابعة والعشرين للجنة (القرار 275 (د-24)).  وتشترك في إدارة أنشطة التعاون الفني ثلاثة أطر مستقلة هي البرنامج العادي للتعاون الفني، وحساب التنمية، والموارد من خارج الميزانية.

ويمكن الاطلاع على أنشطة التعاون الفني في الإسكوا بزيارة الموقع الإلكتروني التالي: http://tcportal.escwa.org.lb

الخدمات الاستشارية

يضم البرنامج العادي للتعاون الفني مجموعة من المستشارين الإقليميين تكلّفهم الإسكوا، بناءً على طلب البلدان الأعضاء، بمهام استشارية قصيرة الأجل. وتتنوع اختصاصات هؤلاء المستشارين، وتشمل مجالات عدة كالتنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتخطيط البرامج، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والإدارة القائمة على تحقيق نتائج، والإدارة العامة، وإدارة الأعمال، والعلاقات الدولية، والمياه والبيئة، والسياسة الاجتماعية، وبناء السلام، ومراحل التحول والحوكمة، والحسابات القومية والإحصاءات، وقضايا الجنسين، والنقل.

ويقدّم المستشارون الإقليميون توصيات لحل مشاكل معيّنة؛ ويقومون بأنشطة لبناء القدرات، على غرار حلقات التدريب؛ ويساعدون في إعداد مقترحات المشاريع؛ ويعملون على نشر المعلومات المحدثة والدراية في مجال خبرتهم.  ويمكن أن تستعين الإسكوا أيضاً في تقديم الخدمات الاستشارية بموظفيها أو بمستشارين يعينون لفترة قصيرة. ويعرض دليل الخدمات الاستشارية مجموعة واسعة من الخبرات التي تقدمها الاسكوا الى الدول الأعضاء.

 

 بناء القدرات 

تهدف الإسكوا من خلال برنامج التعاون الفني إلى بناء قدرة المنطقة على مواجهة التحديات الإنمائية التي تعترضها من خلال أنشطة تثمر بأثرها المضاعف.  وتلبي الإسكوا طلبات البلدان الأعضاء فتعد لها من البرامج وورش العمل والجولات الدراسية ما يسجيب إلى احتياجاتها، لتنمية مهارات المهنيين في مجالات عدة على المستويات الوطنية ودون الإقليمية والإقليمية.

حساب التنمية

حساب التنمية الذي أنشئ في عام 1997 بميزانية قدرها مليون دولار أمريكي تغطي فترة سنتين، هو برنامج لبناء القدرات، وضعته الأمانة العامة.  والهدف من هذا الحساب هو مساعدة البلدان النامية في مجالات رئيسية محددة في خطة التنمية للأمم المتحدة.  يموَّل الحساب من الميزانية العادية للأمانة العامة، وتنفّذ أنشطته 10 كيانات تابعة للجنة التنفيذية للشؤون الاقتصادية والاجتماعية تضم إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية، واللجان الإقليمية الخمس، ومؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة.

وتشارك الإسكوا منذ عام 2003 في المشاريع الممولة من حساب التنمية، وقد ساهمت هذه المشاريع في زيادة أثر المبادرات التي تطلقها، وإتاحة المجال أمام تعزيز التواصل على المستوى الدولي، وزيادة فرص التعاون في ما بين بلدان الجنوب، وتبادل الخبرات مع المحافظة على ملكية المشاريع.  والإسكوا في سعي دائم إلى توسيع هذه المشاريع وتحقيق التناغم بينها وبين أنشطة برنامجها العادي.

يمكن الاطلاع على الأنشطة الممولة من حساب التنمية والتي اضطلعت فيها الإسكوا بدور قيادي أو كشريك عبر:

تعبئة الموارد والشراكات

تلتزم الإسكوا ببناء الشراكات على الصعيدين الإقليمي والعالمي من خلال إشراك الجهات المانحة في عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية في المنطقة لتنفيذ مشاريع تحتوي على أفكار جديدة جاهزة للإنطلاق أو لمعالجة قضايا طارئة تهم المنطقة.  وهي تعمل على توثيق الشراكات مع المؤسسات والمنظمات الوطنية والإقليمية والدولية ضمن استراتيجية تهدف من خلالها إلى تعزيز التكامل الإقليمي وتحقيق الرفاه الاجتماعي والاقتصادي لشعوب المنطقة.  فتتعاون الإسكوا، في التخطيط للبرامج والمبادرات وتنفيذها ورصدها وتقييمها، مع مختلف شركائها من مؤسسات القطاع الخاص، والأوقاف المانحة من مؤسسات وصناديق، ومنظمات المجتمع المدني، والسلطات المحلية والإقليمية، وحكومات البلدان الأعضاء، ومصارف التنمية الدولية، والمنظمات التابعة لمنظومة الأمم المتحدة.

ويمكن للجهات المانحة أن تساهم في دعم جهود الإسكوا بطرق متنوعة، تبعاً لطبيعة الأنشطة التي تتطلب الدعم وحجم المساهمة.  وصندوق الإسكوا الاستئماني للأنشطة الإقليمية، الذي يحظى بدعم الجهات المانحة، هو مصدر مهمّ للتمويل الأولي للمشاريع قيد التنفيذ.  ويمكن الاتصال بالإسكوا للحصول على معلومات إضافية عن هذا الموضوع