بيجين 10+: مراجعة التقدم المحرز في تنفيذ إعلان ومنهاج عمل بيجين بعد عشرة أعوام تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

بيجين 10+: مراجعة التقدم المحرز في تنفيذ إعلان ومنهاج عمل بيجين بعد عشرة أعوام




جرى استعراض وتقييم مؤتمر بيجين + 10 سنوات في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، من 28 شباط/فبراير إلى 11 آذار/مارس 2005، في إطار الدورة التاسعة والأربعين للجنة وضع المرأة التي تضمّن برنامج عملها موضوعين رئيسيين هما:
  • استعراض التقدم المحرز في تنفيذ منهاج عمل بيجين والوثيقة الختامية للدورة الاستثنائية الثالثة والعشرين للجمعية العامة؛
  • ومواجهة التحديات الراهنة ووضع استراتيجيات تطلعية للنهوض بالنساء والفتيات وتمكينهن.
وتحت شعار بيجين بعد عشر سنوات: تحقيق المساواة بين الجنسين والتنمية والسلام، ركز الاستعراض والتقييم على التنفيذ على الصعيد الوطني، واستعراض الإنجازات، وتحديد الثغرات والتحديات، وتبيان المجالات التي كانت الحاجة ملحة فيها لمواصلة تنفيذ الإجراءات والمبادرات، في إطار منهاج العمل ونتائج الدورة الاستثنائية (بيجين + 5).

وكانت حصيلة استعراض العشر سنوات أن اعتمد المندوبون إعلانا يشدد على أن التنفيذ الكامل والفعال لإعلان ومنهاج عمل بيجين أساسيٌّ لتحقيق الأهداف الإنمائية المتفق عليها دوليا، بما فيها الأهداف الواردة في إعلان الألفية.

الأعمال التحضيرية للدورة

أطلقت الإسكوا الأعمال التحضيرية لمؤتمر بيجين + 10 سنوات على مرحلتين.

فقامت، خلال المرحلة الأولى، بما يلي:

  • إعداد استبيان، مع اللجان الإقليمية الأخرى التابعة للأمم المتحدة بشأن التقدم المحرز في تنفيذ منهاج عمل بيجين وخطة العمل العربية. وقد أرسل إلى الحكومات في شباط/فبراير 2003؛
  • وضع جدول زمني لجميع الأعمال التحضيرية للاستعراض الإقليمي بعد عشر سنوات الذي كان سيعقد في آذار/مارس 2005؛
  • وضع مخطط للتقارير الوطنية التي ستقدمها الدول الأعضاء؛
  • تحديد مؤشرات وطنية وإقليمية لاستخدامها في رصد تنفيذ منهاج عمل بيجين وجميع الخطط والبرامج الإقليمية، والمساعدة في إعداد التقارير الوطنية لاستعراض آذار/مارس 2005؛
  • إعداد تقرير يتناول الاتجاهات والإحصاءات ذات الصلة بالمرأة العربية في عام 2003 باعتباره وثيقة مرجعية رئيسية، باستخدام مؤشرات الرصد الإقليمية.
وفي كانون الأول/ديسمبر 2003، وفي إطار الدورة الأولى للجنة المرأة في الإسكوا، نظمت الإسكوا الاجتماع التحضيري الأول لمؤتمر بيجين + 10 سنوات الذي عقد في بيروت بهدف رصد التقدم المحرز في تنفيذ منهاج عمل بيجين وخطة العمل العربية للنهوض بالمرأة من خلال عرض الإنجازات ودراستها وتقييمها، وتحديد العقبات التي حالت دون بلوغ الأهداف التي حُدّدت في عام 1995. وعلى ضوء مقترحات البلدان العربية، وضعت الإسكوا وثيقة أوصت فيها باعتماد بعض الإجراءات والمبادرات الجديدة للتغلب على العقبات التي تحول دون النهوض بالمرأة العربية، وذلك لتسريع تنفيذ منهاج عمل بيجين وخطة العمل العربية للنهوض بالمرأة حتى عام 2005.

ودعت الدول الأعضاء في التوصيات التي وجهتها إلى الإسكوا خلال الدورة الأولى للجنة المرأة التي عقدت في بيروت في 4 و5 كانون الأول/ديسمبر 2003، إلى إعداد برنامج تحضيري شامل لمؤتمر بيجين + 10 من خلال تنظيم دورات تدريبية وطنية ودون إقليمية وإقليمية، وإلى زيادة التعاون مع جامعة الدول العربية، و‎‎صندوق الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة‏‏، ومركز المرأة العربية للتدريب والبحث، ومنظمة المرأة العربية في جميع أنشطة التقييم والمتابعة ذات الصلة بمؤتمر بيجين + 10. وبناءً على ذلك، تعاونت الإسكوا مع الشركاء الآنفين الذكر في تنظيم ورشة تدريب إقليمية حول إعداد التقارير الوطنية لاستعراض بيجين + 10. وقد عقدت الورشة في القاهرة من 28 آذار/مارس إلى 1 نيسان/أبريل 2004 بحضور مسؤولين حكوميين معنيين بإعداد التقارير الوطنية.

كذلك نظمت الإسكوا، بالتعاون مع الأجهزة الوطنية المعنية بالمرأة (اللجان أو المجالس المعنية بالمرأة)، ورش عمل وطنية دعماً لعملية إعداد التقارير الوطنية لبيجين + 10.

وخلال المرحلة الثانية، وعملاً بقرار الجمعية العامة 148/58 المؤرخ 22 كانون الأول/ديسمبر 2003 بشأن متابعة المؤتمر العالمي الرابع المعني بالمرأة والتنفيذ التام لإعلان ومنهاج عمل بيجين ونتائج الدورة الاستثنائية الثالثة والعشرين للجمعية العامة، نظمت الإسكوا في بيروت، من 8 إلى 10 تموز/يوليو 2004، "المؤتمر الإقليمي العربي عشر سنوات بعد بيجين: دعوة إلى السلام". وصادق المؤتمر على إعلان بيروت بشأن المرأة العربية عشر سنوات بعد بيجين: نداء من أجل السلام، بعد أن اعتمدته لجنة المرأة في دورتها الثانية، التي عقدت كجزء من المؤتمر. ويمتد تنفيذ الإعلان على السنوات العشر التالية أي حتى عام 2015، وذلك في إطار تنفيذ منهاج عمل بيجين، بهدف تمكين المرأة وتحسين أوضاعها وزيادة مشاركتها في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية. وكجزء من الحملة الإعلامية المستمرة التي تنظمها الإسكوا لزيادة الوعي بقضايا الجنسين، بُثّ خلال المؤتمر فيلم وثائقي مدته 40 دقيقة توقف عند أحداث معينة في تاريخ المرأة العربية.

الدورة وما بعدها

عرضت الإسكوا نتائج الاستعراض والتقييم الإقليميين العربيين لتنفيذ منهاج عمل بيجين خلال الدورة التاسعة والأربعين للجنة وضع المرأة التي عقدت في نيويورك في آذار/مارس 2005.

وعملت الإسكوا على إلقاء الضوء على الإنجازات التي تحققت، وتحديد العقبات والتحديات بشكل مفصّل، والتأكيد على أهمية مواصلة العمل على غرار ما جاء في إعلان بيروت بشأن المرأة العربية 10 سنوات بعد بيجين: نداء من أجل السلام. وفي هذا السياق، أعدت استبيانا وُزّع على الحكومات العربية في تموز/يوليو 2006 تضمن أسئلة حول عدد من المواضيع مثل الآليات المؤسسية للنهوض بالمرأة، والتشريعات الوطنية والاتفاقات الدولية، والتمكين الاقتصادي للمرأة، والتمكين السياسي للمرأة، والبيانات المصنفة حسب نوع الجنس، والمرأة في وسائل الإعلام. واستنادا إلى ردود البلدان، أُعدّ تقرير حول وضع المرأة العربية والتحديات والتوقعات المستقبلية ذات الصلة، ونتائج استعراض وتقييم تنفيذ منهاج عمل بيجين وإعلان بيروت في الفترة بين تموز/يوليو 2004 وكانون الأول/ديسمبر 2006. وقدّم إلى الدورة الثالثة للجنة المرأة.