ندوة افتراضية حول الاستعراضات الوطنية الطوعية في المنطقة العربية | لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

ندوة افتراضية حول الاستعراضات الوطنية الطوعية في المنطقة العربية

27
-
28
تشرين الأول/أكتوبر
2020
الموقع: 
Online
نوع الفعالية: 



مع إقرار خطة التنمية المستدامة لعام 2030، التزمت بلدان العالم بمتابعة واستعراض تنفيذ الخطة بصورة منهجية من خلال إطارٍ متين وطوعي وفعّال، يتصف بالتشاركيّة والشفافية والتكامل. من بين الآليات المعتمدة، تشكل الاستعراضات الوطنية الطوعية آلية أساسية للمتابعة والاستعراض على المستوى الوطني حيث تتيح فرصة للبلدان لمراجعة تنفيذ خطة عام 2030 من خلال رصد التقدم المحرز نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة والمقاصد والمؤشرات المتعلقة بها. كما تتناول الاستعراضات الأبعاد والمبادئ التي تنطوي عليها خطة عام 2030 كاعتماد نهج متكامل تجاه أبعاد التنمية المستدامة، والمقاربة الحقوقية، والبُعد المتعلق بالمساواة بين الجنسين، ومبدأ عدم إهمال أحد.
 
ومنذ عام 2016، قدَّمت 168 دولة تقارير الاستعراضات الوطنية الطوعية إلى المنتدى السياسي الرفيع المستوى، وقد قدَّمتها دول عديدة مرتين أو أكثر.  

وحتى هذا التاريخ، قامت 19 دولة من المنطقة العربية بإعداد وتقديم استعراضات وطنية1، منها ثلاث دول قدَّمتها مرتين.
 
انطلاقاً من أهمية البُعد الإقليمي، واستجابةً لطلب الدول العربية إتاحة فضاء للحوار وتبادل المعارف والتعلُّم من الأقران، أطلقت لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) بالتعاون مع إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية سلسلة من الأنشطة التي تركز على الاستعراضات الوطنية الطوعية.
 
للمزيد من المعلومات، يرجى الاطلاع على المذكرة التوضيحية.

 
1الأردن، والإمارات العربية المتحدة، والبحرين، وتونس، والجزائر، وجزر القمر، والجمهورية العربية السورية، والسودان، والعراق، وعُمان، ودولة فلسطين، وقطر، والكويت، ولبنان، وليبيا، ومصر، والمغرب، والمملكة العربية السعودية، وموريتانيا.