لجنة المرأة في الإسكوا تعقد دورتها السابعة وتتبنى إعلان مُسقط حول تحقيق العدالة بين الجنسين تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

لجنة المرأة في الإسكوا تعقد دورتها السابعة وتتبنى إعلان مُسقط حول تحقيق العدالة بين الجنسين

10
شباط/فبراير
2016
Muscat, Oman

تبنت الدول الأعضاء في الإسكوا في 21 كانون الثاني/يناير 2016 "إعلان مسقط: نحو تحقيق العدالة بين الجنسين في المنطقة العربية" كإطار عام لتحقيق المساواة بين الجنسين. ويتعدى هذا المفهوم الجديد للعدالة بين الجنسين المفهوم التقليدي الذي يقصر جهود المساواة على إلغاء كافة أشكال التمييز بين الرجال والنساء، ليشمل عنصر تطبيق المساءلة بايجاد آليات فعالة للمحاسبة تضمن الحد من الإجراءات التمييزية.

وأشار الإعلان أيضاً بصورة واضحة إلى أن المنطقة العربية بحاجة إلى تجديد الخطاب الديني خاصة في ما يتعلق بالمساواة بين الجنسين، مؤكداً على دعم التعاون بين الدول العربية لتشجيع الاجتهادات المستنيرة بهدف تحقيق هذه المساواة من خلال تعزيز الاتساق بين مفهومي العدالة والنوع الإجتماعي في الخطاب الديني.

وقد تبنت الدول الأعضاء "إعلان مسقط" في ختام الدورة السابعة للجنة المرأة التابعة للإسكوا التي استضافتها سلطنة عُمان تحت رعاية صاحبة السمو الدكتورة منى الفهد آل سعيد يومي 20 و21 كانون الثاني/يناير 2016. وقد جمعت الدورة حشداً من الشخصيات السياسية والدبلوماسية وممثلين وممثلات عن الآليات المؤسسية الوطنية للنهوض بالمرأة على المستوى الوزاري.  كما شارك بصفة مراقب ممثلون وممثلات عن الدول العربية غير الأعضاء في الإسكوا، وجامعة الدول العربية، ومنظمة المرأة العربية، وبرامج الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة، ومنظمات المجتمع المدني المعنية التي لها صفة استشارية لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة.

إقرأ المزيد:

صفحة الاجتماع

البيان الصحفي

التغطية الصحفية