تقييم الوضع الحالي لقطاع الكهرباء في اليمن للحث على تعزيز الاستدامة وتقليل التأثير البيئي تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

تقييم الوضع الحالي لقطاع الكهرباء في اليمن للحث على تعزيز الاستدامة وتقليل التأثير البيئي

شارك: 
01
-
03
تشرين الأول/أكتوبر
2013
الموقع: 
بيروت



لا تتعدى تغطية خدمات الشبكة الكهربائية في اليمن 52٪ من السكان. وتواجه هذه التغطية عدد من التحديات ترجع الى تزايد الطلب على الطاقة الكهربائية، محدودية القدرات المالية والتقنية وتضاؤل موارد الطاقة المحلية، مما يزيد الضغط على إنتاج الطاقة والمساس بأمنها في البلاد.

وإستجابة لطلب من حكومة اليمن تنفذ الإسكوا ورشة عمل لبناء القدرات حول "تقييم الوضع الحالي لقطاع الكهرباء في اليمن للحث على تعزيز الاستدامة وتقليل التأثير البيئي" في الفترة 1-3 أكتوبر 2013 في بيت الأمم المتحدة في بيروت. تهدف هذه الورشة إلى تعزيز قدرات وزارة الكهرباء والطاقة لتقييم الوضع الراهن لقطاع الكهرباء في اليمن. وتدعم مثل هذه الممارسة الوزارة من خلال تطوير السياسات المبنية على المعرفة والخطط الاستراتيجية لجعل  قطاع الكهرباء أكثر كفاءة.