تنمية قدرة البلدان الأعضاء في اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا )الإسكوا( لمعالجة الترابط بين المياه والطاقة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة: أداة السياسات الإقليمية تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

تنمية قدرة البلدان الأعضاء في اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا )الإسكوا( لمعالجة الترابط بين المياه والطاقة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة: أداة السياسات الإقليمية

رمز الوثيقة: 
E/ESCWA/SDPD/2016/MANUAL
تاريخ النشر: 
2016

أُعدت الأداة الإقليمية حول الترابط بين المياه والطاقة في إطار مشروع حساب الأمم المتحدة للتنمية لبناء قدرات البلدان الأعضاء في الإسكوا على استخدام الترابط بين المياه والطاقة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. ويهدف هذا المشروع إلى بناء قدرة الوزارات ومزودي الخدمات العامة في المنطقة العربية على التعاطي مع الترابط بين المياه والطاقة بطريقة متكاملة.

تدرك الدول الأعضاء في الإسكوا أهمية تحقيق التكامل في إدارة موارد الطاقة والمياه. وأصدرت لجنة الموارد المائية في الإسكوا توصية أُقرَّت في الدورة الوزارية السابعة والعشرين التي عقدتها الإسكوا في أيار/مايو 2012، دعت فيها إلى النظر في الترابط بين المياه والطاقة، ولاقت هذه التوصية ترحيب لجنة الطاقة في الإسكوا. واستجابة لذلك، نظمت الإسكوا "اجتماعاً تشاورياً بشأن الترابط بين قطاعي المياه والطاقة في المنطقة العربية" (في بيروت، في حزيران/يونيو 2012)، شارك فيه أعضاء لجنة الموارد المائية ولجنة الطاقة في الإسكوا لتبادل الآراء حول الترابط بين قطاعي المياه والطاقة في السياق الإقليمي. وعلى إثر هذا الاجتماع، تم تحديد سبع أولويات هي: (أ) التوعية ونشر المعرفة؛ (ب) تنسيق السياسات العامة؛ (ج) دراسة علاقة الترابط بين أمن المياه وأمن الطاقة؛ (د) تحسين الكفاءة؛ (ه) زيادة المعرفة في الخيارات التكنولوجية؛ (و) الترويج للطاقة المتجددة؛ (ز) التصدي لتغير المناخ والكوارث الطبيعية. وتتضمن الأداة الإقليمية حول الترابط بين المياه والطاقة سبع وحدات، يعالج كل منها إحدى الأوليات السبع.