لمحة عن أداء وهيكل التجارة: مملكة البحرين تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

لمحة عن أداء وهيكل التجارة: مملكة البحرين

رمز الوثيقة: 
E/ESCWA/EDID/2019/WP.10
تاريخ النشر: 
2019
تقيس هذه اللمحة الأداء وهيكل التجاري لمملكة البحرين منذ عام 1995. ويتم حساب مجموعة واسعة من المؤشرات التجارية خصيصًا لهذا الملف باستخدام بيانات مفصلة للغاية على مستوى المنتج، بالإضافة إلى الاتجاهات الإجمالية في التجارة والاستثمار الأجنبي المباشر، مما يجعله مجموعة جديدة من المؤشرات التجارية لمملكة البحرين والمنطقة العربية. يكشف التحليل أن أداء مملكة البحرين في تجارة البضائع والخدمات وجذب الاستثمار الأجنبي المباشر، في العقدين الماضيين، كان ضعيفاً.
 
 
كانت صادرات البضائع البحرينية، كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي، تتبع تطورات أسعار النفط عن كثب، وكنات مستقرة إلى حد كبير في معظم سنوات الألفية الجديدة. ارتفعت تجارة الخدمات في البحرين، التي تم قياسها كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي، منذ عام 2011، حيث تضاعفت ثلاث مرات تقريبًا في فترة الخمس سنوات التالية. وشهد صافي تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر الواردة مستويات مرتفعة إلى حد ما، ولكن، في الآونة الأخيرة، ضعف عموماً. يبدو أن تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى الخارج قد خفت حدتها منذ عام 2009. وكانت الوجهات التقليدية لصادرات البحرين ومصادر وارداتها بشكل رئيسي بلدان منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى ودول آسيان. تمتلك دول منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى ودول جنوب الصحراء الكبرى آفاقًا جيدة نسبيًا لصادرات البحرين، والتي أظهرت بعض التحسن في التنويع ولكن مكاسب محدودة للغاية في التطور.