الأرصاد الجوية في خدمة قطاع الزراعة - لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا
6-7 كانون الأول/ديسمبر 2021
اجتماع فريق الخبراء

الأرصاد الجوية في خدمة قطاع الزراعة

المشاركين
المكان
  • اجتماع افتراضي
شارك

يُعقد المنتدى العربي الثامن لتوقعات المناخ والمنتدى الخامس للتوقعات المناخية لدول مجلس التعاون الخليجي افتراضياً في 6 و7 كانون الأوّل/ديسمبر 2021. وفي هذا الإطار، تعقد الإسكوا بالشراكة مع المنظمة العالمية للأرصاد الجوية وجامعة الدول العربية ورشة عمل حول تعزيز قدرة خدمات الأرصاد الجوية على تلبية احتياجات قطاع الزراعة. وأصدرت الإسكوا، في سياق التحضير للورشة، دراسة تتناول تحديد الفجوات في البيانات المناخية المحلية والمبادئ التوجيهية لاستخدام البيانات المناخية في تحسين الإنتاجية الزراعية في مجتمعات زراعية مختارة.

 

يشارك في المنتدى شركاء وممثلون من مختلف مكاتب الأرصاد الجوية العربية، يعرضون الظروف الحالية والمتوقعة في منطقتهم، وتحديثات عن رصد المناخ وتقييمه. ويناقش المشاركون أيضًا التوقعات المناخية السابقة للمنتدى العربي لتوقعات المناخ وعملية إعداد التوقعات الموسمية القادمة للمنطقة العربية بأكملها.

أنشئ المنتدى العربي لتوقعات المناخ في عام 2017 عقب قرار المكتب التنفيذي لمجلس الوزراء العرب المعنيين بشؤون الأرصاد الجوية والمناخ التابع لجامعة الدول العربية. يعمل المنتدى على تعميم  نتائج التوقعات الموسمية مرتين في العام وإجراء تقييمات إقليمية لتغير المناخ. يناقش خبراء المنتدى الاحتياجات من المعلومات المناخية وخدمات الأرصاد الجوية لمختلف القطاعات.

الوثيقة الختامية

إجراء حوار بين المرافق الوطنية للأرصاد الجوية والهيدرولوجيا وأصحاب المصلحة في القطاع الزراعي. الرسائل الرئيسية الني نتجت عن الحوار:

  • الحاجة إلى سد الفجوة بين التقنيات الحديثة والمزارع واعتماد طرق مناسبة لنقل المعلومات المتعلقة بالمناخ للمزارعين وتحويل المعلومات / البيانات العلمية إلى أدوات مفيدة لهم.
  • ضرورة التحقق من دقة مصادر المعلومات المناخية حيث تتضارب هذه المعلومات أحياناً وتصل إلى المزارعين في مرحلة متأخرة.
  • أهمية دمج التنبؤات المناخية دون الموسمية في عملية صنع القرار الزراعي حيث أن تقلبات المناخ وظواهره المتطرفة لها تأثير كبير على الإنتاج الزراعي ولا تقدم النماذج العالمية دائمًا إجابة عن كيفية الاستفادة من التنبؤات الموسمية.
  • الحاجة إلى زيادة عدد محطات الطقس وزيادة دقة التنبؤ واستكشاف سبل التمويل المرتبطة بها.
  • ضرورة إنشاء مركز إنذار مبكر للدول العربية لتلبية احتياجات القطاع الزراعي من خلال توفير المعلومات المناخية الاستباقية لتحسين الإنتاجية الزراعية.

قدمت هذه الجلسة مسودة نتائج التوقعات الموسمية لأشهر الشتاء (ديسمبر - يناير - فبراير) للمنطقة العربية في شمال إفريقيا ودول مجلس التعاون الخليجي. قدم ممثلون من مختلف مكاتب الأرصاد الجوية العربية والشركاء عرضًا للظروف الحالية والمتوقعة في منطقتهم، بالإضافة إلى رصد وتقييم الحالة المناخية الحالية.

This session introduced to participants from both the meteorological services and agriculture sector a draft report on the development of guidelines on the use of climate information for agriculture stakeholders and users in the Arab region on the applicability of climate data of different temporal scales in the agriculture sector. It provided an overview of the importance of climate services for the agricultural sector, and how this data can be used in playing a key role in reducing the negative impacts associated with climatic conditions.

This session opened a discussion between meteorology and agriculture experts in the Arab region which aimed at enhancing the cooperation between meteorological services and agricultural sector in order to understand their needs and provide improved meteorological services in support of decision making for agriculture sector. It concluded with a set of key messages and recommendations.

arrow-up icon
تقييم