الأمينة التنفيذية للإسكوا تعلن عن مبادرة "شباب وشابات الإسكوا" سعيًا لتغييرات إيجابية تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

الأمينة التنفيذية للإسكوا تعلن عن مبادرة "شباب وشابات الإسكوا" سعيًا لتغييرات إيجابية

15
نيسان/أبريل
2019
بيروت، لبنان

بيروت، 15 نيسان/أبريل 2019 (الإسكوا)--أطلقت الأمينة التنفيذية للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) شبكة Young ESCWA أو "شباب وشابات الإسكوا" التي تهدف إلى تمكين شابات اللجنة الإقليمية وشبابها من إبداء آرائهم بهدف تعزيز الابتكار والتغيير الإيجابي في المنطقة العربية.
 
وأعلنت دشتي عن مبادرة "شابات وشباب الإسكوا" خلال افتتاح المنتدى العربي للتنمية المستدامة في بيروت بالشراكة مع جامعة الدول العربية بحضور مئات المسؤولين والخبراء وممثلي المجتمع المدني ومعنيين آخرين من المنطقة العربية، ومنهم نائبة الأمين العام للأمم المتحدة أمينة محمّد والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط والوزيرة السابقة عناية عز الدين ممثلة رئيس المجلس النيابي نبيه برّي والنائب بهية الحريري ممثلة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري.
 
في كلمتها، قالت دشتي: "الشباب طريقنا إلى التجديد. ويسرني أن أعلن أنّنا أنشأنا Young ESCWA أو "شباب وشابات الإسكوا"، وهي رؤيتُنا لإشراك جيل الشباب في الإصلاحات الداخلية، لتجديد الإسكوا وتحديث أساليب عملها وزيادة فعاليتها وكفاءتها".
 
وأضافت: "نثابر في الإسكوا لنكون مؤسسة أممية عصرية ومرنة وشابّة ومتجددة تحاكي التحوّلات المتسارعة وتتماشى معها، كما نعتمد التكنولوجيات الجديدة والابتكار في الرؤية ونظم العمل".
 
ترصد الإسكوا وضع الشباب العربي من خلال مبادرة شبكة "شباب وشابات الإسكوا"، مسترشدة ببرنامج Young UN أو "شباب وشابات الأمم المتحدة"، وبإيمانها بقدرة الأجيال الشابة على صنع التغيير وتقديم المشورة في السياسات وتشجع أطر التعاون بين الحكومات ومنظمات المجتمع المدني التي يقودها الشباب. وتضم هذه الشبكة 20 شابًا وشابة من موظفي الإسكوا.
 
واعتبرت ناتالي خالد، عضو مبادرة "شابات وشباب الإسكوا" أنّ خطوة الأمينة التنفيذية قدوة لجميع منظمات الأمم المتحدة والدول الأعضاء في اللجنة الإقليمية للاستفادة من قدرات جيل الشباب. وأضافت قائلة: "لقد حان الوقت للاستفادة من طاقة الشباب ومواهبهم لمواجهة جميع التحديات التي تمر بها مجتمعاتنا العربية. يحتاج الشباب إلى الشعور بأنّ رأيهم يؤخذ به وأنّ لديهم تأثيرًا على صناعة القرارات، كما ستستفيد الإسكوا من المنظور الشبابي الجديد".
 
من جهته، أشار ديفيد كريفانيك، عضو في الشبكة: "نحن ممتنون لثقة الدكتورة دشتي في الموظفين الشباب في الإسكوا، ومن خلال هذه المبادرة، سترسل الأمم المتحدة رسالة قوية مفادها أنه يجب تمكين جيل الشباب والاستماع إليهم، وليس فقط داخل الإسكوا ولكن في جميع الحكومات العربية."
 
وأضاف: "هدفنا الرئيسي هو أن نقدّم خدمات أكثر ملاءمة للمنطقة العربية وشعوبها، واقتراح أفكار جديدة للاستجابة إلى تطلعات الإسكوا وسكان المنطقة واحتياجاتهم، وخصوصًا جيل الشباب".
 
تجدر الإشارة إلى أنّ الإسكوا هي أول لجنة إقليمية تابعة للأمم المتحدة تضفي الطابع الرسمي على دور شبكة الشابات والشباب التابعة للأمم المتحدة. وبدأ أعضاء اللجنة بالبحث مع مختلف الأقسام في الإسكوا والتشاور معهم لتقديم المساعدة من منظور شبابي.
 
 

****

لمزيد من المعلومات:
نبيل أبو ضرغم، المسؤول عن وحدة الاتصال والإعلام: +96170993144 dargham@un.org
السيدة رانيا حرب، مسؤولة إعلامية مساعدة: +96170008879 harb1@un.org