الاسكوا لتقوية أواصر التعاون و مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

الاسكوا لتقوية أواصر التعاون و مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة

08
كانون الثاني/يناير
2018
بيروت , لبنان

 
شدد الدكتور محمد علي الحكيم، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة والأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) على اهمية تطوير التعاون بين اللجنة ومؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة في البرامج ذات الاهتمام المشترك وخاصة في ما يتعلق بتنفيذ اجندة التنمية 2030.
 
موقف الحكيم جاء بعيد زيارة قام بها صباح 5 كانون الثاني/يناير 2018 إلى النائب بهية الحريري في مكتبها في بيروت يرافقه مساعده الخاص الدكتور مهند الموسوي. وشارك في اللقاء المديرة التنفيذية لمؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة روبينا أبو زينب ومسؤولة العلاقات الخارجية في المؤسسة ديما الحسن.
 
وتركز البحث بين الطرفين على الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة وعلى مجالات التعاون بالقضايا ذات الاهتمام المشترك حيث كانت جولة افق حول واقع وآفاق التنمية البشرية وتمكين المجتمعات المحلية.
 
ورحبت النائب بهية الحريري بالدكتور الحكيم مشددة على اهمية الدور الذي تقوم به الإسكوا تحقيقاً لأهداف الأمم المتحدة خاصة في مجالات التنمية التي تتلاقى واهداف وعمل مؤسسة الحريري. وتمنت للحكيم التوفيق في مهامه على رأس الأمانة التنفيذية للإسكوا.