بيروت تستضيف ورشة العمل الثانية لأكاديمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية لقادة القطاع الحكومي في المنطقة العربية تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

بيروت تستضيف ورشة العمل الثانية لأكاديمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية لقادة القطاع الحكومي في المنطقة العربية

24
آب/أغسطس
2015
بيروت

مسؤولون من أصحاب الخبرات العالية يمثلون كافة الأقطار العربية شاركوا صباح اليوم في انطلاق أعمال ورشة عمل الإسكوا الإقليميّة الثانية لتدريب المدرّبين في إطار تنفيذ "مشروع أكاديمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية لقادة القطاع الحكومي في المنطقة العربية" وذلك في بيت الأمم المتحدة، بيروت. وقد أعدّوا الوحدات التدريبية الأربعة في الأكاديمية أو شاركوا في مراجعتها وتدقيقها.

ويشارك في ورشة العمل أيضاً، التي تستمر حتى يوم الخميس 27 آب/أغسطس، خبراء معنيون عن المؤسسات والبلدان المشاركة بمن فيهم نقاط الارتباط والتنسيق. ويناقشون الوحدات التدريبية الأربعة في الأكاديمية، كما في ورشة العمل الأولى التي عُقدت في شهر حزيران/يونيو المنصرم، وهي: العلاقة بين تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتنمية؛ وسياسة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتنمية؛ الحكومة الإلكترونية: السياسات والاستراتيجيات والتطبيقات؛ وحوكمة الإنترنت.

الأكاديمية

ويهدف مشروع الأكاديمية إلى مساعدة صانعي السياسات في الحكومات العربية في بناء قدرات متقدمة، في ما يخص تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية، والحد من المعوقات التي تحول دون اعتماد هذه التكنولوجيا وتعزيز تطبيقها في تسريع التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية وأهداف التنمية المستدامة.

ويبني مشروع الأكاديمية على الإنجازات والدروس المستقاة من أكاديمية مشابهة أُطلاقت عام 2008 في كوريا من قبل المركز التدريبي لآسيا والمحيط الهادئ في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية التابع للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لآسيا والمحيط الهادئ (الإسكاب).

وقامت الإسكوا، ضمن إطار مشروع الأكاديمية للبلدان العربية، وبناءً على استبيان إقليمي ودراسة لتقدير احتياجات المنطقة في مجال التدريب على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية، بإعداد الوحدات التدريبية الأربع المذكورة أعلاه باللغة العربية لتعود بالفائدة على القادة الحكوميين في البلدان العربية.

وتسعى الإسكوا إلى تعميم هذه الوحدات في المنطقة العربية من خلال دورات تدريبية وورشات عمل إقليمية وشبه إقليمية تنظمها لتدريب المدربين.  كما يهدف مشروع الأكاديمية إلى تعزيز قدرة الشركاء الوطنيين، وبشكل خاص مؤسسات التدريب في مجال الإدارة العامة، وهيئات تكنولوجيا المعلومات وسلطات الحكومة الإلكترونية. كما تسعى إلى تمهِيد الطريق لتطوير برامج تدريب (بما فيها وحدات تدريبية جديدة) من خلال تحفيز مشاركة المؤسسات الوطنية والأشخاص المعنيين والمهتمين وتبنيهم للعملية، من أجل تعظيم أثر الأكاديمية وضمان استدامتها.

ويجري حالياً تطوير منصة التدريب الافتراضية التي ستوفر المحتوى المتعلق بالأكاديمية ووحداتها لكافة المهتمين وأصحاب المصلحة. كما يجري إنشاء شراكات تعاونية مع كافة الجهات المعنيَّة بالإدارة العامة ومنها الجهات الوطنية الحكومية والأكاديمية.

لمزيد من التفاصيل حول ورشة العمل:

http://www.escwa.un.org/information/meetingdetailsAR.asp?referenceNUM=3668a

****

 

لمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال بوحدة الاتصال والإعلام في الإسكوا على الأرقام التالية:

 

الآنسة مريم سليمان  009613910930

السيدة مران أبي زكي  0096176046402

 

أو عبرالبريد الإلكتروني:

 

sleiman2@un.org

abi-zaki@un.org

 escwa-ciu@un.org

 

ويمكنكم متابعتنا على تويتر:

 @ESCWACIU

 

 

وعلى فايسبوك : https://www.facebook.com/unescwa