عن المنافسة والتنظيم في المنطقة العربية تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

عن المنافسة والتنظيم في المنطقة العربية

20
تموز/يوليو
2016
بيروت، لبنان

"المنافسة والتنظيم في المنطقة العربية، سلسلة الحوكمة الاقتصادية 2015"  تقرير أصدرته الإسكوا، وهو يتناول هذه العناصر الجوهرية في النُظم الاقتصادية على كل الصُعد الوطني والإقليمي والعالمي. ولكن في البلدان العربية، يشكل عدم كفاءة الاقتصادات وتركزها الشديد، والتواطؤ، واستئثار النخبة القليلة بالسلطة الاقتصادية، والسعي العام إلى الريع عوامل حالت دون اعتماد قوانين المنافسة والاحتكار وإنفاذها، مما يعيق الحد من عدم كفاءة هياكل السوق ونُظم الحوكمة الاقتصادية. وبالتالي، فإن المنطقة العربية بحاجة إلى سن وإنفاذ القوانين التي تعزز المنافسة ومكافحة الاحتكار، وإلى وضع لوائح تنظيمية فعالة للسوق، من أجل تهيئة البيئة الملائمة للأعمال التجارية وتشجيع الاستثمارات وتحسين الأداء الاقتصادي والنمو.

ويستعرض هذا التقرير الحالة الراهنة للسياسات واللوائح التنظيمية المتعلقة بالمنافسة في المنطقة العربية. وإذ يلاحظ التقرير أن اعتماد قوانين المنافسة في المنطقة العربية حديث العهد بالمقارنة مع المناطق الأخرى، فهو يحدد التحديات التي تعترض الإنفاذ الفعال لقوانين المنافسة ومكافحة الاحتكار وللوائح التنظيمية للأسواق.  تشمل هذه التحديات، في جملة أمور، نقص الإمكانيات الملائمة لصياغة السياسات، والتعقيد الذي تتسم به قوانين المنافسة، وحالة الهياكل المؤسسية، وانتشار الفساد وعقلية التواطؤ.  ويشدد التقرير على أهمية إصلاح الاقتصاد السياسي في المنطقة العربية ويؤكد أن اعتماد وإنفاذ قوانين المنافسة يسهم في تعزيز النمو الشامل للجميع والتنمية والحد من الفقر. ويقدم التقرير توصيات في مجال السياسة العامة تأخذ في الاعتبار مبادرات الشركاء الدوليين الحالية والمراحل المختلفة التي وصل إليها تطوير السياسات واللوائح التنظيمية المتعلقة بالمنافسة في البلدان العربية.

للاطلاع على التقرير كاملاً: http://bit.ly/29OWBAl