في المغرب، دشتي تزور كبار المسؤولين؛ وتشديد على التعاون المشترك تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

في المغرب، دشتي تزور كبار المسؤولين؛ وتشديد على التعاون المشترك

18
حزيران/يونيو
2019
بيروت-الرباط

بيروت-الرباط، 18 حزيران/يونيو 2019 (الإسكوا)--خلال زيارتها إلى المملكة المغربيّة الأسبوع الماضي، التقت وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والأمينة التنفيذيّة للجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) الدكتورة رولا دشتي رئيس وزراء المغرب سعد الدين عثماني، حيث أكّدت على الاستعداد التام للإسكوا لدعم المملكة في مواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية ولتحقيق الرؤية التنموية المتوازنة التى لا تهمل أحدًا.
 
من ناحيته، أكّد عثماني على أهميّة التعاون المتعدّد الأطراف لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، مشيدًا بالدور الذي تقوم به الاسكوا لمساندة للمغرب في تنفيذ رؤيته التنموية. وأشار إلى أن لدى المغرب رؤية واضحة وأهداف محددة لعام 2021، منها زيادة القدرة التنافسية للاقتصاد القومي وإعادة هيكلته من خلال تطوير الصناعة، وإصلاح أنظمة الحماية الاجتماعية وترشيد الإنفاق العام والدعم، لاسيّما في قطاع الصحة. وشدد على ضرورة استخدام التكنولوجيا لتحقيق هذه الرؤية وإحداث نقلة نوعية في المسار التنموي للمملكة، معربًا عن أمله برفع مستوى التعاون مع الإسكوا في هذه المجالات.
 
الشامي
كذلك، التقت دشتي رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي في المملكة المغربيّة أحمد رضا الشامي حيث أثنت على دور المجلس في تقديم الاستشارات المبنية على الدراسات والتي تعكس وجهات النظر المختلفة داخل المجتمع المغربي. من ناحيته، أشار الشامي إلى إمكانية الاستفادة من دراسات وتقارير الإسكوا في ما يقوم به المجلس من أبحاث ودراسات.

 
الحقاوي
وكانت دشتي قد التقت أيضًا الأسبوع الماضي وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية في المملكة المغربيّة بسيمة الحقاوي، حيث نوّهت بالإنجازات التي قامت بها المملكة في مجال تمكين المرأة وقالت إنها إصلاحات تستحق إبرازها والبناء عليها في المنطقة. هذا وأشارت الحقاوي إلى أن الإسكوا تحظى باهتمام واحترام داخل المغرب باعتبارها منظمة تعمل على دعم الدول ومساعدتها على تحقيق التنمية المستدامة بشكل جدي ووفقاً للأولويات الوطنية.

 
بوسته
والتقت دشتي كاتبة الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في المغرب منية بوسته التي أعربت عن ارتياحها لمستوى التعاون والدعم الذي تقدّمه الإسكوا للمملكة، وعن تطلّعها لتعزيز هذا التعاون خاصة في ما يتعلق بدعم المغرب في تنفيذ خطة التنمية المستدامة.

 
لحليمي
هذا واجتمعت دشتي مع المندوب السامي للتخطيط في المملكة المغربية السيّد أحمد لحليمي علمي حيث تركز البحث على أهمية تفعيل التكامل العربي والعمل مع الإسكوا في هذا المجال من خلال دراسات تبيّن فائدة التكامل في ارساء التنمية المستدامة على صعيد المنطقة.

 
 

****

 
لمزيد من المعلومات:
نبيل أبو ضرغم، المسؤول عن وحدة الاتصال والإعلام: +96170993144 dargham@un.org
السيدة رانيا حرب، مسؤولة إعلامية مساعدة: +96170008879 harb1@un.org
السيّدة مريم سليمان، مسؤولة إعلاميّة مساعدة: +9611978815،sleiman2@un.org