موظفو الإسكوا يودّعون نائب الأمينة التنفيذية تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

موظفو الإسكوا يودّعون نائب الأمينة التنفيذية

07
شباط/فبراير
2017
بيروت، لبنان

يوم الثلاثاء 31 كانون الثاني/يناير2017، أقام موظفو الإسكوا حفلاً وداعياً لتكريم نائب الأمينة التنفيذية للجنة لشؤون البرامج، الدكتور عبد الله الدردري، الذي ينتقل إلى البنك الدولي لتبوأ منصب كبير المستشارين في شؤون إعادة الإعمار والتأهيل في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وكان الدردري قد انضم إلى الإسكوا في العام 2011 في منصب كبير الاقتصاديين ورئيس إدارة التنمية الاقتصاديّة والعولمة، قبل أن تعيّنه الدكتورة ريما خلف، وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والأمينة التنفيذية للإسكوا نائباً لها في العام 2013.

وخلال عمله، تمّ التركيز على الأبحاث المتعلقة بالنموذج الاقتصادي ما بعد الليبرالية الجديدة في المنطقة العربية وعلى خطة التنمية المستدامة. كما عمل على إنشاء برنامج الأجندة الوطنيّة لمستقبل سوريا، وركّز على المسائل المعنيّة بإرساء التكامل الاقتصادي الإقليمي وتعميقه في المنطقة العربية.

وقبل الانخراط بصفوف الإسكوا، اضطلع الدكتور عبد الله الدردري بمهام نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية في سوريا بين الأعوام 2005 و2011 ووزير التخطيط ورئيس هيئة تخطيط الدولة بين عامي 2003 و2005. وبين عامي 2001 و2003، اضطلع بمهام الممثل المقيم المساعد لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في سوريا. وكان قد بدأ مسيرته المهنيّة صحافياً في جريدة الحياة.

يحمل الدردري بكالوريوس في الاقتصاد من جامعة ريتشموند-الجامعة الأميركية الدوليّة في لندن (1985) وماجستير في العلاقات الاقتصاديّة الدوليّة من جامعة جنوبي كاليفورنيا الأميركية (1988)، وقد تابع أيضاً دراسات عليا لنيل ماجستير الفلسفة في العلاقات الدولية وذلك في كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسيّة (1988-1990). كما يحمل دكتوراه فخريّة من جامعة يولوفا في اسطنبول (تركيا).

للدردري أكثر من 10 سنوات من الخبرة كمحاضر حول الاقتصاد والعلاقات الدوليّة في مؤسسات دوليّة متعددة.