نحو تغيير جريء في إدارة النظم الغذائية تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

نحو تغيير جريء في إدارة النظم الغذائية

12
آذار/مارس
2021
بيروت، لبنان

بيروت، 12 آذار/مارس 2021 (الإسكوا)--على العالم أن يحدث تغييرًا جذريًّا في النظم الغذائية، أي في الطريقة التي ينتج بها الغذاء ويستهلكه، من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة. في أيلول/سبتمبر المقبل، سيعقد الأمين العام للأمم المتحدة قمة النظم الغذائية لإطلاق خطوات جريئة على المستوى العالمي.
 
استعدادًا لهذا الحدث العالمي، تعقَد هيئات الأمم المتحدة العاملة في المنطقة الحوار العربي الإقليمي بشأن النظم الغذائية افتراضيًا في 29 آذار/مارس، على هامش أعمال المنتدى العربي للتنمية المستدامة. ويهدف الحوار الإقليمي إلى جمع الآراء والأفكار والخبرات، بناءً على مخرجات حوار الشباب العربي حول النظم الغذائية وحوار أصحاب المصلحة العرب حول النظم الغذائية، من تنظيم الإسكوا والمكتب الإقليمي لمنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) في 9 و11 آذار/مارس، على التوالي.
 
وقد جمع حوار الشباب العربي مجموعات شبابية متنوعة من المنطقة، منخرطة في قضايا الزراعة وتغير المناخ والأمن المائي والنظم الغذائية، اقترحت حلولًا للحدّ من الجوع وتوفير الغذاء الآمن والصحي للجميع.
 
وتزيد نسبة الشباب من سكان المنطقة العربية عن 32%، أي ما يعادل أكثر من 100 مليون شخص. في هذا الإطار، توجهت لهم ريم نجداوي، رئيسة قسم سياسات الغذاء والبيئة في الإسكوا، قائلة: "يسعى هذا الحوار إلى إيصال صوتكم بشأن كيفية تغيير النظم الغذائية".
 
وقد كان الحوار فرصة لإطلاق مسابقة فيديو للشباب لتشجيعهم على الانخراط بشكل أكبر في نشر الوعي حول تدهور الأراضي والحلول المناسبة لذلك. وتنتهي مهلة التسجيل واقتراح الأفكار في 31 آذار/مارس، بينما تنتهي مهلة تقديم الفيديوهات في آخر شهر نيسان/أبريل.
 
أما في حوار أصحاب المصلحة، فحدّد عدد من المزارعين والمهنيين الزراعيين والممثلين عن النقابات التجارية والقطاع الخاص ومراكز البحوث وغيرهم من أصحاب الشأن الخطوات الأكثر إلحاحًا لتحقيق إنتاج واستهلاك مستدامَين واتفقوا على أهمية بناء القدرات في مجال استخدام التكنولوجيات الحديثة في مجالات التغذية.
 
وأكّد جان-مارك فوريه، رئيس البرنامج الإقليمي في الفاو، أنّ أبرز ما يؤثر على الأمن الغذائي في المنطقة العربية هو النزاعات وشح الموارد الطبيعية والتغير المناخي ونمو السكان والتمدن المتسارع.
 
وقد وفّر الحواران منصة تفاعلية سمحت للمشاركين بتبادل وجهات نظرهم وخبراتهم حول سبل جعل النظم الغذائية في المنطقة أكثر صحة وشمولية واستدامة، بالإضافة إلى تعزيز مرونتها في مواجهة جائحة كوفيد-19.
 

***

 
لمزيد من المعلومات:
السيدة مريم سليمان، مسؤولية إعلامية مساعدة: +96181769888 sleiman2@un.org
السيدة رانيا حرب، مسؤولة إعلامية مساعدة: +96170008879 harb1@un.org