ورشة العمل الإقليمية حول قياس الفقر ورصده من خلال البيانات الضخمة | لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

ورشة العمل الإقليمية حول قياس الفقر ورصده من خلال البيانات الضخمة

22
-
23
كانون الأول/ديسمبر
2020
الموقع: 
اجتماع إفتراضي
نوع الفعالية: 



تنفذ اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا)، في سياق برنامج الأمم المتحدة لتطوير الإحصاءات والبيانات وخطة التنمية المستدامة وضمن الركيزة الاجتماعية والديموغرافية، المشروع الخاص بـ "إحصاءات الفقر وعدم المساواة"، والمتعلق بتعزيز قدرة البلدان العربية لتحسين تصنيف وتواتر مسوحات الاسر المعيشية. يتناول المشروع نقص البيانات المتوفرة من مسوحات الاسر المعيشية والتي تستخدم لرصد الغايات في إطار الهدفين الأول "القضاء على الفقر بجميع أشكاله في كل مكان" و العاشر " الحد من انعدام المساواة داخل البلدان وفيما بينها" من أهداف التنمية المستدامة، ويهدف إلى تزويد المدخلات اللازمة من أجل تحسين قياس المؤشرات القائمة على تلك المسوحات.
كما أقرَّت خطة عمل كيب تاون العالمية لبيانات التنمية المستدامة بضرورة تسهيل تطبيق التقنيات الحديثة ومصادر البيانات الجديدة في الأنشطة الإحصائية الرئيسية لدعم تنفيذ خطة عام 2030 وكذلك تتبع التقدم المحرز في أهداف التنمية المستدامة.
كجزء من أنشطة المشروع، أجرت الإسكوا العديد من الدراسات لتقييم مدى توافر المعلومات وفجوات البيانات في مسوحات الأسر المعيشية القائمة في المنطقة العربية وتقديم التوصيات لتحسينها. بالإضافة إلى ذلك، تم عقد ورشة عمل إقليمية في تموز/يوليو 2019 في تونس لتقديم ومناقشة الدراسات والتوصيات الناتجة، بالإضافة إلى تحديد أفضل الممارسات والدروس المستفادة على المستوى الإقليمي التي من شأنها تحسين قياس بعض مؤشرات الهدفين الأول والعاشر القائمة على الأسر المعيشية، وتحديد الاحتياجات التدريبية من قبل البلدان في مجال الفقر وعدم المساواة.
وأثّر تفشي جائحة مرض فيروس كورونا (كوفيد 19) بشدة على إنتاج البيانات التي تعتمد على المقابلات وجهاً لوجه، وهذا يشمل مسوحات الأسر المعيشية المتعلقة بالدخل والاستهلاك والنفقات.  فأصبح هناك حاجة ملحة للمكاتب الإحصائية الوطنية لاستخدام مصادر البيانات غير التقليدية مثل البيانات الضخمة وتقنيات السحابة الجديدة والطرق الجديدة لاستفاء البيانات من خلال المسوحات عالية التكرار. في هذا السياق وكمتابعة لأنشطة المشروع، تنظم اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) ورشة عمل إقليمية افتراضية حول قياس الفقر ورصده من خلال البيانات الضخمة.

تستعرض ورشة العمل التطورات الأخيرة في المنهجيات الإحصائية ومصادر البيانات الجديدة لقياس الفقر ورصده على مختلف المستويات والأبعاد. وبالتحديد، تهدف ورشة العمل إلى توفير التوجيهات للمكاتب الإحصائية الوطنية بشأن المنهجيات الجديدة لقياس ورصد أهداف التنمية المستدامة وجدول أعمال التنمية المستدامة لعام 2030 وتحديد الفرص والتحديات والقيود لاستخدام البيانات الضخمة في القياس الرسمي للفقر في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل. كما تهدف الورشة الى الإطلاع على إمكانيات المسوحات عالية التكرار لرصد الفقر عبر الزمن والمناطق الصغيرة، ولا سيما استهداف الفئات الضعيفة مثل السكان اللاجئين، وتحديد الاحتياجات البحثية المستقبلية في المنهجيات الإحصائية واستخدام مصادر البيانات الجديدة في قياس الظروف المعيشية ومؤشرات الفقر. في نهاية المطاف، ستساهم ورشة العمل على تحقيق فهم مشترك وأفضل للمنهجيات الإحصائية ومصادر البيانات الجديدة التي من شأنها أن تسهم في رصد الفقر عبر الزمن والمناطق الصغيرة وتحسين قياس بعض مؤشرات الهدفين الأول والعاشر المتعلقة بالظروف المعيشية والفقر.
 

تفاصيل الاجتماع

العروض

اليوم الأول:

الجلسة الأولى

اليوم الثاني:

الجلسة الثالثة

الجلسة الرابعة