حملة الـ 16 يومًا لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي، مواهب عربية شابة تفوز بمسابقة الفنون الإقليمية تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

حملة الـ 16 يومًا لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي، مواهب عربية شابة تفوز بمسابقة الفنون الإقليمية

12
كانون الأول/ديسمبر
2018
بيروت، لبنان

بيروت، 12 كانون الأول/ديسمبر 2018 (وحدة الاتصال والإعلام)--- تكلّلت نسخة العام 2018 من مسابقة الفنون الإقليمية التي نظّمتها لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (الإسكوا و معهد الدراسات النسائية في العالم العربي والجامعة اللبنانية الأمريكية لمناسبة حملة الـ 16 يومًا لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي بنجاح لافت.
 
تقدّم شبّان وشابات بنحو 200 طلب من 10 دول عربية للمشاركة في هذه المسابقة وأرسلوا لوحات وصورًا ومقاطع فيديو وقصائد وأغنيات تدور حول موضوع:

‘#HearMeToo’: Speak up against violence against women and girls.

 أي اسمعوني أيضًا: إرفعوا صوتكم لمناهضة العنف ضد النساء والفتيات. وقد تم الإعلان عن الفائزين في حفل أقيم في الجامعة اللبنانية الأميركية في 06 كانون الأول/ديسمبر 2018.
 
وقالت مديرة مركز المرأة في الإسكوا، الدكتورة مهريناز العوضي: "تحسّنت الأعمال الفنية المقدّمة من حيث الكمية والنوعية وتنوعها منذ النسخة الأولى لمسابقة الفنون الإقليمية لعام 2016." وأضافت: "لقد تلقينا نحو 200 طلب مشاركة بما في ذلك من صغار الأطفال. وهذه المشاركة المبهرة تسلّط الضوء على رغبة الشباب في المنطقة العربية برفع صوتهم حول قضية العنف القائم على النوع الاجتماعي". وأشادت بنجاح هذه المسابقة قائلةً إنها "حصيلة شراكة قوية مع الجامعة اللبنانية الأميركية لتوفير نشاطات يمكن أن تُشرك الشباب في القضايا التي تعالجها الإسكوا".
 
وقالت مديرة معهد الدراسات النسائية في العالم العربي، الدكتورة لينا أبي رافع: "لقد أذهلني شغف الشباب وموهبته في هذه المنطقة. من الواضح أننا وجدنا وسيلة ناجحة لتشجيعهم على التعبير عن أنفسهم والوقوف بوجه العنف ضد المرأة. أنا فخورة بعملهم والتزامُهم بالقضية ملهم جدًا. لذلك، سيبذل المعهد قصارى جهده لعرض مواهبهم واستخدام فنّهم للتوعية لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي".
 
وقد تم عرض أفضل الأعمال الفنية خلال الحفل، إلى جانب الأعمال الإبداعية لطلاب تصميم الأزياء في الجامعة اللبنانية الأميركية. كما شهد هذا الحفل حلقة نقاش مع ناتاشا شوفاني، ممثلة وفنانة، وجايسون ستيل، أستاذ مساعد ومنسق برنامج تصميم الأزياء في الجامعة اللبنانية الأميركية، وميشيل ونويل كسرواني، وهما فنانَان وناشطَان.
 
 وقد أدارت حلقة النقاش ريم المغربي، المديرة العامة لمنظمة شرق للتنمية البشرية حيث شارك أعضاء الفريق تجاربهم الشخصية حول كيفية استخدامهم لفنهم (التمثيل والكتابة وتصميم الأزياء وكتابة الأغاني) لمحاربة العنف القائم على النوع الاجتماعي. وفي ختام الحفل، أدّى الفائز في مسابقة هذا العام، علي عواضة، أغنية له بعنوان "حقِّق" أمام جمهور يافع.
 
أما نتائج المسابقة فجاءت كما يلي:
 
المرتبة الأولى: علي عواضة – لبنان – "حقّق" (أغنية راب)
 
المرتبة الثانية: طارق تعد – المغرب (صورة)
 
المرتبة الثالثة: نور صالح – لبنان – (لوحة متحركة)
 
المرتبة الرابعة: أمينة أحمد مكحّل – لبنان (لوحة)
 
المرتبة الخامسة: سامر عبد الحسن – فلسطين (فيديو). صفحة يوتيوب: مجرتنا
 
تنويه خاص: سمر مزوغي (قصة مصوّرة)
 
تنويه خاص: ماريا كسّاب، شربل شمعون، سنا الهبر – لبنان (فيديو)
 
الفائز عن فئة الأطفال: إيناس عامر – سوريا (رسمة)
 
تجدون الأعمال الفنية الفائزة على هذا الرابط:
https://drive.google.com/open?id=1JfFWRZ44TfrPxuE8SAbFdvAMl7MTFCTL

لمشاهدة الصور:
https://www.facebook.com/media/set/?set=a.1992255914196395&type=1&l=1686ffdb33

يُرجى ممّن يود إجراء مقابلات صحفية مع الفائزين التواصل معنا.
 
ما هي حملة الـ 16 يومًا لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي؟
 إن الهدف من حملة الـ 16 يومًا لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي (25 تشرين الثاني/نوفمبر - 10 كانون الأول/ ديسمبر) هو زيادة الوعي وزيادة الزخم بشأن إنهاء العنف ضد النساء والفتيات في جميع أنحاء العالم. وفي إطار الحملة السنوية، يُشجع شركاء الأمم المتحدة على استضافة فعاليات بمشاركة الحركات النسائية المحلية والوطنية والإقليمية والعالمية والمدافعين عن حقوق الناجيات من العنف والمدافعات عن حقوق الإنسان، وإيجاد فرص للحوار بين النشطاء وصانعي السياسات والجمهور. أما اللون البرتقالي فهو موضوع رئيسي يوحّد جميع الأنشطة، فتُضاء المباني والمعالم المحليّة وتُزيّن باللون البرتقالي للفت الانتباه العالمي للمبادرة.
 
الشراكة بين الإسكوا والجامعة اللبنانية الأميركية
 ثمة تعاون قائم بين مركز المرأة في الإسكوا ومعهد الدراسات النسائية في العالم العربي التابع للجامعة اللبنانية-الأميركية في مجال البحوث والمؤتمرات والحملات، بما في ذلك حملة الـ 16 يومًا لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي ومبادرات أخرى موجّهة للشباب. وفي الآونة الأخيرة، أدار موظفو مركز المرأة في الإسكوا مناقشات مع الطلاب المسجّلين في برنامج الماجستير في الآداب في الجامعة اللبنانية الأميركية في "الدراسات الجنسانية المتعددة التخصصات" حول موضوعات مثل التمثيل السياسي للمرأة وبرنامج المرأة والسلام والأمن وحال العدالة بين الجنسين في المنطقة العربية.
 
ويهدف هذا التعاون بين المؤسستين إلى تزويد طلاب الجامعة اللبنانية الأميركية بالمعرفة والخبرة والمهارات اللازمة لتسهيل مسارهم وانتقالهم من الجامعة إلى العالم المهني. كما وانه تم عرض منَح تدريبية على عدد من الطلاب الملتحقين بالبرنامج في مركز المرأة في الإسكوا، مما يتيح لهم اكتساب خبرة عملية في مجال أعمال الأمم المتحدة ونشاطاتها في ما يتعلّق بالمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في المنطقة العربية.
 
الصورة: طارق طعود من المغرب، المركز الثاني.

* *** *

 
 
لمزيد من المعلومات:

نبيل أبو ضرغم، المسؤول عن وحدة الاتصال والإعلام: 96170993144+  dargham@un.org
السيدة رانيا حرب: +96170008879 harb1@un.org
السيدة ميرنا محفوظ: +96170827372  mahfouz@un.org