الأشخاص ذوو الإعاقة: مسح للتصورات السائدة في سوق العمل / لبنان - لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا

الموارد

الأشخاص ذوو الإعاقة: مسح للتصورات السائدة في سوق العمل / لبنان

منشور الإسكوا: E/ESCWA/CL2.GPID/2022/POLICY BRIEF.8


الدولة: الجمهورية اللبنانية

نوع المنشور: موجز السياسات

المجموعة المتخصصة: السكان والعدالة بين الجنسين والتنمية الشاملة

مجالات العمل: خطة عام 2030

مبادرات: من أجل حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

أهداف التنمية المستدامة: الهدف 10: الحد من أوجه عدم المساواة, خطة عام 2030

الكلمات المفتاحية: الأشخاص ذوو الإعاقة, سوق العمل, لبنان, العمالة, القطاع الخاص, القطاع العام, الإنتاجية

الأشخاص ذوو الإعاقة: مسح للتصورات السائدة في سوق العمل / لبنان

كانون الأول/ديسمبر 2022

تقل معدلات توظيف الأشخاص ذوي الإعاقة عن الفئات الأخرى من السكان في البلدان العربية. ولا تزال هذه الفجوة قائمة على الرغم من الجهود التي بذلتها غالبية البلدان العربية لإدماج الأشخاص ذوي الإعاقة في أسواق العمل، كما لا تزال مواقف أرباب العمل إزاء الأشخاص ذوي الإعاقة سلبية في الغالب. ولا يمكن تفسير ذلك بعدم قدرة الأشخاص ذوي الإعاقة على العمل أو عدم رغبتهم في ذلك، بل ثمة حواجزُ عديدةٌ أخرى تحول دون حصولهم على فرص العمل. لدراسة هذه الحواجز، أجرَت لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) في عام 2021 مسحاً شمل 69 من أرباب العمل في لبنان، من القطاعين العام والخاص، ومن أحجام مختلفة، ومن قطاعات شتى. وركّز المسح على تحديد تصورات المجيبين بشأن العوامل التي تعيق إدماج الأشخاص ذوي الإعاقة في سوق العمل.

يقدِّم موجز السياسات هذا لمحةً عن تصورات أرباب العمل بشأن عمالة الأشخاص ذوي الإعاقة في لبنان، ويتبيّن فيه أن أرباب العمل لديهم حواجز من حيث المواقف والبيئات تحول دون مشاركة الأشخاص ذوي الإعاقة على قدم المساواة مع الآخرين في سوق العمل.

منتجات معرفية ذات صلة
خطة عام 2030
arrow-up icon
تقييم