تقرير التنمية الاجتماعية العدد الثاني: اللامساواة والاستقلالية والتغيير في العالم العربي - ESCWA

الموارد

تقرير التنمية الاجتماعية العدد الثاني: اللامساواة والاستقلالية والتغيير في العالم العربي غلاف

منشور الإسكوا: E/ESCWA/SDD/2017/6


نوع المنشور: تقارير ودراسات

المجموعة المتخصصة: تنسيق العمل على خطة عام 2030 وأهداف التنمية المستدامة

مجالات العمل: التنمية الشاملة, الحوكمة والبيئة الداعمة, خطة عام 2030, مستقبل العمل

مبادرات: العدالة الاجتماعية

أهداف التنمية المستدامة: الهدف 10: الحد من أوجه عدم المساواة

الكلمات المفتاحية: البلدان العربية, التعليم, المساواة, الدخل, العدالة الاجتماعية

تقرير التنمية الاجتماعية العدد الثاني: اللامساواة والاستقلالية والتغيير في العالم العربي

كانون الثاني/يناير 2018

يحلّل التقرير كيف يمكن أن تؤثر أوجه عدم المساواة والاستقلالية الشخصية مع مرور الوقت على «التسوية السياسية » الواسعة في المنطقة العربية. فيستعرض في الفصل الأول الاقتصاد السياسي في المنطقة، ويتناول في الفصل الثاني تكافؤ الفرص على المستوى الكلي، من حيث الحصول على الدخل والتعليم والعمل، ويحلّل في الفصل الثالث المستوى الجزئي بالتركيز على الاستقلالية الشخصية. ويعرّف التقرير الاستقلالية في المنطقة العربية ويقيسها ويقارن مستوياتها بما هي عليه في سائر العالم وبعض البلدان والفئات الاجتماعية والاقتصادية المختلفة. وهو يبيّن فجوة في الاستقلالية في المنطقة العربية، فيعالج الاختلاف بين مختلف البلدان والمجموعات، ويحلل أسبابه. ويتناول التقرير أخيراً تداعيات هذه الفجوة على المواقف إزاء مختلف أشكال عدم المساواة في المنطقة.

يُظهر التقرير ازدياد عدم المساواة في الحصول على تعليم جيّد وفرص عمل لائق في العديد من بلدان المنطقة. ويبيّن أنّ التطلعات إلى الاستقلالية الشخصية قد ازدادت، غير أنها اقتصرت على الشباب المتعلمين الذين لا يتمتعون بقدرة كافية لإحداث فرق في حياتهم وبالتالي لا قدرة لهم على دعم التغيير في المجتمع. ويشير التقرير إلى أنّ العديد من القيم التي تحسّن من التماسك الاجتماعي، مثل تقبّل الاختلافات الاجتماعية والدينية، بقيت بعيدة عن التغيّرات الحاصلة في العالم. ويخلص إلى برنامج للإصلاح، مصمّم خصيصا لتلبية الاحتياجات المختلفة لهذه البلدان، يركّز على الحد من عدم المساواة في الحصول على خدمات نوعيّة وفرص عمل جيدة، ويحسّن تطوير القيم الاجتماعية المتحررة، انطلاقاً أولاً من نظام تعليمي حديث.

arrow-up icon
Feedback